بعد القوانين الجديدة سكني تٌصعب علي المطلقات إمتلاك دعم قبل مرور هذة المدة الطويلة

برنامج “سكني”، الذي يهدف إلى تمكين الأسر السعودية من تملك مسكنها الأول، يُعد خطوة استراتيجية في مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية بالمملكة العربية السعودية. يأتي البرنامج محمّلاً بعدة شروط لضمان العدالة والشفافية في توزيع الموارد وتحقيق الاستفادة القصوى للمستحقين.

من أبرز شروط البرنامج، كما رصدته صحيفة “عكاظ”، عدم وجود منزل صالح للسكن تحت اسم المتقدم أو أي من المرفقين معه في الطلب. هذا الشرط يضمن أن المساعدة تصل إلى من هم في أمس الحاجة إليها.

تاريخ إيداع الدعم الشهري

يحدد البرنامج تاريخ إيداع الدعم الشهري للسكن، وهو في الـ24 من كل شهر ميلادي، مع فترة سماح تصل إلى 5 أيام عمل بعد هذا التاريخ.

لقد رفض برنامج سكني مقترحًا من أحد المواطنين بتقديم تاريخ الدعم السكني إلى الـ20 من كل شهر ميلادي، مما يظهر التزام البرنامج بإطار زمني محدد لتنظيم عملية الدعم.

استحقاق المطلقات

بالنسبة للمطلقات، يتيح البرنامج فرصة التقديم للحصول على الدعم شريطة استيفاء شروط الاستحقاق، بما في ذلك مرور عامين على الطلاق.

أما بالنسبة لحساب القسط الشهري، فقد حدد البرنامج نسبة 33% من دخل المتقدم كحد أقصى للقسط، وبشرط ألا يتجاوز عمر المتقدم 65 سنة في نهاية مدة السداد، وألا تزيد مدة السداد عن 25 عاماً.

الكفيل الغارم في حالات خاصة

في حالات معينة، إذا لم تتوفر الشروط المطلوبة، يجب على المتقدم إحضار كفيل غارم لضمان سداد الأقساط المالية. هذا يعكس حرص البرنامج على تأمين الدعم وضمان استمراريته.

التنازل عن طلبات القروض السكنية

إذا كان لدى المتقدم أو أي من أفراد أسرته طلب قرض سكني قبل تاريخ معين، ويرغبون في الاستفادة من الدعم السكني، يجب عليهم التنازل عن هذه الطلبات ضمن مدة محددة.

برنامج “سكني” يمثل نموذجًا للمبادرات الحكومية التي تستهدف تحسين جودة الحياة ودعم الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي في المملكة العربية السعودية. من خلال تقديم هذا الدعم، يسعى البرنامج إلى خلق بيئة مستقرة وآمنة للأسر السعودية، مما يساهم في تعزيز النسيج الاجتماعي ودعم التطور الاقتصادي في المملكة.

close