مقترح سعودي جديد بإلغاء إجازة الجمعة وإعتماد السبت والأحد شاهد كيف رد كات مختص بالشأن السعودي عليه

سعيد الزهراني، الكاتب الصحفي، يطرح وجهة نظره حول إمكانية تنظيم العمل يوم الجمعة في حال تطبيق مقترح جعل الإجازة الأسبوعية يومي السبت والأحد خلال مداخلة مع برنامج “ياهلا” على قناة روتانا خليجية، شدد الزهراني على أن يوم الجمعة يُعد يومًا عاديًا بالنسبة لقطاعات عديدة مثل العسكرية، المستشفيات، المراكز الطبية، المطارات، القطارات والأنشطة التجارية. هذه المؤسسات تعمل بشكل طبيعي في هذا اليوم، مما يدل على إمكانية التكيف مع هذا التغيير.

الزهراني يقترح أن تكون هناك مرونة في تنظيم ساعات العمل، معتبرًا أن العمل بنظام الساعات الأسبوعية يمكن أن يعود بالنفع على الأسر، خاصةً إذا كانت الإجازة الأسبوعية متصلة (السبت والأحد). يرى أن العمل لنصف دوام يوم الجمعة أو زيادة ساعة العمل في الأيام الأخرى قد يساهم في الحفاظ على مستويات الإنتاجية دون التأثير سلبًا على الحياة الأسرية والاجتماعية.

يؤكد الزهراني على أهمية اعتماد معيار الساعات في تنظيم العمل، مشيرًا إلى أن هذا النظام قد يكون الأمثل لضمان التوازن بين الحياة العملية والشخصية. يشير إلى أن العديد من الدول تعتمد نظام 40 ساعة عمل في الأسبوع، بينما في السعودية، القطاع العام يعمل لمدة 35 ساعة أسبوعيًا.

هذه الرؤية التي يقدمها الزهراني تعد خطوة هامة نحو إعادة التفكير في تنظيم أوقات العمل، مما يعكس مرونة السوق العمل واحتياجات المجتمع المتغيرة. في عصر يزداد فيه الضغط على التوازن بين الحياة العملية والشخصية، قد تكون هذه المقترحات بمثابة بداية لمناقشات أوسع حول كيفية تحقيق هذا التوازن بأفضل شكل ممكن.

close