المريعاني يوجهة ملحوظة هامة لكل المقاولين بالسعودية عن مزايا البناء بإستخدام الرابط

في عالم البناء والتشييد، ظهرت تقنيات جديدة تعد بتغيير مفاهيم الإنشاء التقليدي، ومن بين هذه التقنيات نجد “الرابد وول”، التي بدأت تلقى رواجًا متزايدًا في السعودية. المهندس منصور مريعاني، أحد الرواد في هذا المجال، شاركنا بحماسه تجاه هذه التقنية مستشهدًا بمزاياها العديدة التي تجعل منها خيارًا مثاليًا للبناء في المنطقة.

يبرز المهندس منصور السرعة في التنفيذ كأبرز ميزة للرابد وول، مشيرًا إلى أن تشييد دور واحد يمكن أن يتم في غضون 6 أيام فقط، وهو ما يمثل نقلة نوعية في عالم الإنشاءات حيث يُقلل من عدد أيام العمل بشكل كبير مقارنة بالطرق التقليدية. هذه السرعة لا تأتي على حساب الجودة أو الأمان بل تُعزز من كفاءة البناء وتقلل من التكاليف الزمنية والمادية.

إلى جانب ذلك، يُشير إلى أن الوزن الإجمالي للمنازل المبنية بهذه التقنية يكون أخف بكثير من المنازل التقليدية، مما يُقلل من الحمل على الأساسات ويخفض من استهلاك الحديد بنسبة تصل إلى 35%. هذا ليس فقط يسهل عملية البناء بل يجعلها أكثر استدامة وصديقة للبيئة.

ما يميز الرابد وول أيضًا هو الجودة العالية التي لا تقل عن تلك الموجودة في البناء التقليدي. المهندس منصور يؤكد على أن الجدران المُشيدة بهذه التقنية تكون عبارة عن كتلة واحدة متماسكة، مما يقلل بشكل كبير من فرصة حدوث التشققات في المستقبل. هذا الأمر يعني أن منازل الرابد وول لا تحتاج إلى لياسة، مما يسهم في الحفاظ على جمالية البناء واستدامته على المدى الطويل.

close