أزمة جديدة تصيب النصر العالمي بسبب عبدالرحمن غريب لهذة المدة لن يشارك نهائيًا وجاري البحث عن بديل

تترقب جماهير نادي النصر بقلق أخبار الإصابات التي قد تؤثر على أداء الفريق في المنافسات القادمة، خصوصًا بعد الأنباء التي كشفت عن غياب عبدالرحمن غريب لمدة تقترب من ثلاثة أسابيع. هذه الفترة الحرجة تأتي في ظل استعداد الفريق لمواجهات حاسمة قد ترسم ملامح مساره في دوري أبطال آسيا والدوري المحلي.

علي العنزي، الإعلامي المقرب من أجواء النصر، أشار عبر منصة “إكس” إلى أن إصابة غريب تعتبر ضربة موجعة للفريق، خصوصًا في هذا التوقيت الحساس. الإصابة التي تعرض لها اللاعب خلال تدريبات الفريق تعكس التحديات التي يواجهها النصر في الحفاظ على جاهزية لاعبيه، تشير التقارير إلى أن فريق الفيحاء، المنافس المقبل للنصر في ثمن نهائي دوري أبطال آسيا، يواجه هو الآخر مشكلة مماثلة بغياب نجمه النيجيري هنري أونيكورو، الأمر الذي يضع كلا الفريقين في موقف يتطلب منهما التعامل بحكمة وتكتيك مع الغيابات.

لكل غياب قصة، ولكن في عالم كرة القدم، تُترجم الغيابات إلى فرص للاعبين آخرين لإثبات الذات. لا شك أن غياب غريب سيفتح المجال أمام عناصر جديدة في الفريق للمشاركة وإظهار قدراتها، مما قد يكون له تأثير إيجابي على ديناميكية الفريق وروحه القتالية مع اقتراب موعد المواجهة ضد الفيحاء، تزداد الحاجة إلى تعزيز الثقة بين اللاعبين والجهاز الفني. يستعد النصر لهذه المباراة بتفاؤل، معتمدًا على استراتيجيات لتخطي الغيابات وتحقيق نتائج إيجابية تعزز من معنويات الفريق وجماهيره.

close